فوائد الصيام

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد خاتم النبيين، وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان.. أما بعد: -

نتناول في درسنا هذا بيان ما تيسر من فوائد الصيام.. فإن الصيام من أنفع العبادات وأعظمها آثارًا في تطهير النفوس وتهذيب الأخلاق. وله فوائد عظيمة - من أعظمها: -

أنه سبب لزرع تقوى الله في القلوب وكف الجوارح عن المحرمات، قال الله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)، فبين سبحانه في هذه الآية أنه شرع الصيام لعباده ليوفر لهم التقوى. والتقوى كلمة جامعة لكل خصال الخير. وقد علق الله بالتقوى خيرات كثيرة وثمرات عديدة، وكرر ذكرها في كتابه لأهميتها، وقد فسرها أهل العلم بأنها: فعل أوامر الله، وترك مناهيه رجاء لثوابه وخوفًا من عقابه. وقوله تعالى: لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ، قال الإمام القرطبي رحمه الله: (لَعَلَّ) ترج في حقهم، و (تَتَّقُونَ) تضعفون فإنه كلما قل الكل ضعفت الشهوة، وكلما ضعفت الشهوة قلت المعاصي، وقيل لتتقوا المعاصي - وقيل هو على العموم لأن الصيام، كما قال عليه الصلاة والسلام: الصيام جُنة ووجاء وسبب تقوى لأنه يميت الشهوات.

ومن فوائد الصيام: أنه يعود الإنسانية الصبر والتحمل والجلد لأنه يحمله على ترك مألوفه ومفارقة شهواته عن طواعية واختيار، وهو يعطي قوة للعاصي الذي ألف المعاصي على تركها والابتعاد عنها. فهو يربيه تربية عملية على الصبر عنها ونسيانها حتى يتركها نهائيًا، فمثلاً المدخن الذي سيطرت عليه عادة التدخين وصعب عليه تركها يستطيع بواسطة الصيام ترك هذه العادة السيئة والمادة الخبيثة بكل سهولة. وكذلك سائر المعاصي.

ومن فوائد الصيام: أنه يمكن الإنسان من التغلب على نفسه الأمارة بالسوء، فإنها كانت في وقت الإفطار تغالب صاحبها وتنزع إلى تناول الشهوات المحرمة. فلما جاء الصيام تمكن الإنسان من إمساك زمام نفسه وقيادتها إلى الحق.

ومن فوائد الصيام: أنه يضعف مجاري الشيطان في البدن. لأن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم، فالعبد إذا أباح لنفسه ما تطلبه من الشهوات فإن ذلك يساعد الشيطان على التمكن من إضلاله وحمله على الأشر والبطر وغير ذلك من الخصال الذميمة.

فالصيام يسد هذا الباب من أساسه ويطرد الشيطان.

ومن فوائد الصيام: أنه يذكر العبد بنعمة الله عليه. فإنه إذا ذاق طعم الجوع والعطش عرف قدر نعمة الله عليه حيث يسر له الطعام والشراب في أوقات احتياجه إليهما فيشكر الله على ذلك.

ومن فوائد الصيام: أنه يحمل الإنسان على الإحسان إلى الفقراء والمساكين فإن الصائم إذا جاع ذكر حاجة الجائعين والمحتاجين فيرق قلبه لهم ويعطف عليهم.

ومن فوائد الصيام أنه سبب لاجتماع كلمة المسلمين وزوال التفرقة. لأنهم يصومون في شهر واحد ويبدءون الصيام اليومي جميعًا ويفطرون جميعًا، غنيهم وفقيرهم ملوكهم وعامتهم ذكرهم وأنثاهم. وذلك مما يسبب ترابطهم وتعاطفهم واتحاد كلمتهم.

ومن فوائد الصيام: أنه يسهل على الصائم فعل الطاعات وذلك ظاهر من تسابق الصائمين إلى فعل الطاعات التي ربما كانوا يتكاسلون عنها وتثقل عليهم في غير وقت الصيام.

ومن فوائد الصيام: أنه يرقق القلب ويلينه لذكر الله عز وجل ويقطع عن الشواغل والمنسيات.

ومن فوائد الصيام: أنه ربما يحدث في قلب العبد محبة للطاعات وبغضًا للمعاصي بصفة مستمرة فيكون منطلقًا إلى تصحيح مفاهيم الإنسان وسلوكه في الحياة. والحمد لله رب العالمي.. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه..

 

كتاب اتحاف أهل الإيمان لفضيلة الشيخ صالح الفوزان

الشيخ: 
صالح بن فوزان الفوزان